لمن يمر هنا

عند دخولك مخطوطتي، فاعلم أن تاريخ التدوينات لا يعني شيئا أبدا هنا.. هن بنات أفكاري لا يشبن أبدا.. فلك الحق بالتسكع كيفما تشاء..

السبت، 24 يوليو، 2010

زمان الإنحسار ، لمن يهمه الأمر

الصورة من تصويري بالكاميرا الجديدة :) Nikon D300s
لحجم أكبر اضغط على نفس الصورة !


إرشيفية لي ، أحسست أني بحاجتها الآن ، لمن يهمه الأمر !
..
..

...
زمان الإنحسار
..
في زمانِ الإنحسارْ
و قفت قرب ساعتي أراقب المسارْ
وقفت أنقش المصيرَ
في بقايا سكة الحديدِ والغبارْ
أغادر القطارْ؟!
أغادرت أحلامنا مع القطارْ؟
أسافرت أيامنا مع القطارْ؟
حقائبي تسألني
و ذكرياتٌ علقتْ
في كبدي تمقتني
و تمقت القطارْ
..
في زمان الإنحسارْ
وقفت قرب مركبي
أراقب البحارْ
و لست أعرف البحارْ
فكل ما لدي حبرٌ ناعس
و دفترٌ
و قصةٌ عذريةٌ
و جنةٌ و نارْ
و شاطئٌ مكبلٌ
بالبحرِ يلفظُ البخارْ
..
في زمان الإنحسارْ
حبيبتي
أردت أن أراكي
أردت أن أنام هاهنا
بقربكي
أردت ملتقاكي
ذهبت للقطارْ
فغادر القطارْ
ذهبت للبحارْ
فهاجت البحارْ
حبيبتي
و لست أبغي أن أكرر في العشقِ
مأساة عبلةٍٍ
ولست أبغي
أن أكون مثل شهر يارْ
..
سيدتي
في الحب
في بداية الحب جداً
و للمرة الوحيدةْ
بكفك القرارْ
و لست أملك القرارْ
فإما أن تجيبي
وإما أن أن يغيب حبنا
مخلِّفاً غبارْ
وسكة حديدٍ و وجهة قطارْ
و شاعرا بحبرهِ يجابه البحارْ
و لست أعرف البحارْ
..

حسان

الخميس، 15 يوليو، 2010

لعائن السماء

السلام عليكم

عودة لكم :)

اعتذر لعيونكم الجميلة ، لإنشغالي في الفترة الماضية ، و من سفرة لسفرة فقبل كم يوم كنت في البحرين أخذت أمي و أختي و أختي الصغيرة لحظور مؤتمر فور شباب و بعدها ذهبت لجدة لإرتباط لدي ، و للتو رجعت للرياض و مع إشراقة شمس الغد سأكون بإذن الله في الطريق للبحرين مرة أخرى عشان أرجع أهلي دعوااااتكم ..

......

تدوينة اليوم غير اعتيادية قليلا و لكن ما كان في قلبي ، بعد القصص التي سمعتها من سوء معاملة بعض الرجال لنسائهم هنا ، و الحكايات المفزعة التي تملأ التلفاز و الجرائد :(

..

و الله إني بكيت و أنا أنظر لقصة فتاة في جدة تفترش الشوارع لسوء معاملة أهلها لها ،،

لييييش يا ناس لييييش :(

..

فكتبت لعيونكن:لعائن السماء

..

........


...

لعائنُ السماءْ

تصب غاضبةْ

تصب جامَ غيضها

تصب مثل نارٍ تزيل كل شيءٍ

تصب مثل ماءْ

..

لعائن السماءْ

تهب مثل الريحِ

كالإعصارِ

كالهواءْ

..

لعائن السماءْ

تهيم كالصخورْ

تطل كالنيازكِ الكبرى

على المساءْ

..

لعائن السماءْ

تجيئ في جحافلٍ كالليلِ

كالذئابِ

كالوحوشِ

كالشقاءْ

..

لعائن السماءْ

تجوب كل شارعٍ

تزور كل حارةٍ

تسير في العراءْ

..

لعائن السماءْ

تسير في البحارِ

بالأمواجِ

بالخفاءْ

..

لعائن السماءْ

تصب كالبلاءْ

تصب كالوباءْ

تصيب من بجهلهِ

تزور من بسوءهِ

تضر من بحقدهِ

تصيب من يظن أن قوة الرجال في التنكيل بالنساء

..

لعائن السماء

..

حفظكن الرحمن و أسعدكن جميعا :)

حسان

...

و دعواااااااااتكم لي تكفووون

و لو تقابلون أي أحد قولوا له يدعي لي

بتيسير ما أنا مقبل عليه ، و تيسير البحث الذي طال عن تلك السيدة